الجمعة , 29 مايو 2020
أخبار عاجلة
%d8%aa%d9%86%d8%b2%d9%8a%d9%84-10

12 إصابة جديدة بكورونا في اليمن وحالة تعافي واحدة

((الواقع الجديد)) الجمعة 22 مايو 2020م / متابعات

 

أعلنت اليمن، الجمعة 22 مايو 2020، تسجيل 12 إصابات جديدة بفيروس كورونا، بينها حالة تعافي واحدة خلال 24 ساعة، ليرتفع إجمالي الإصابات إلى 205 حالة في 9 محافظات يمنية و 33 حالة وفاة.

وقالت اللجنة الوطنية العليا لمواجهة وباء كورنا على حسابها في تويتر، أنها سجلت، 12 إصابات جديدة مؤكدة بفيروس كورونا في محافظات حضرموت (6 حالات منها حلة تعافي)، وتعز (3حالات) وشبوة (3حالات) دون أن تعلن عن تسجيل حالات جديدة في بقية المحافظات التي أعلنت عنها في الأيام الماضية.
وبينت اللجنة، أنه وبتسجيل العدد الجديد، يرتفع عدد الحالات المؤكدة في اليمن منذ 10 أبريل إلى (205) حالة بينها (33) حالة وفاة و(6) حالات تعافي، موزعة على عدن (91 حالة منها 5 وفيات) و حضرموت (51 حالة منها 15 وفيات و4 حالات تعافي) و تعز (21 حالة و3 حالات وفاة وحالتا تعافي)، ولحج (21 حالات إصابة بينها 8 وفيات)، وأبين (حالتان) و المهرة (حالة واحدة) و شبوة (11 حالة بينها حالتا وفاة) ومأرب (حالتان) والضالع (5 حالات).
إعلان ونفي حوثي
والخميس، 2 أبريل2020، أعلن أحد القيادات الحوثية على تويتر، عن اكتشاف حالات مرضية في اليمن، مصابة بفيروس كورونا، لكنه سرعان ما نفته المليشيا الحوثية، وسعت لإنكار وجود أي مصاب في المناطق التي تسيطر عليها، لتعود مرة أخرى وتعلن عن إصابة صومالي وليمني آخر عائد من الشيخ عثمان بعدن، وترفض الاعتراف الرسمي بالرغم من امتلاء مستشفيات صنعاء وصعدة.
عودة طلاب حوثيين من إيران
والأحد، 15 مارس 2020، قال مصدر ملاحي في مطار العاصمة اليمنية صنعاء، إن أكثر من 172 طالبًا حوثيًا، عادوا خلال الأسبوع الماضي من مدينة قم الإيرانية الأولى في العالم بانتشار فيروس كورونا.
وأوضح المصدر الذي فضل عدم الكشف عن هويتها خوفًا من الملاحقة الأمنية من قبل المليشيا الحوثية الذراع الإيرانية في اليمن، أن طلاب العناصر الحوثية وصلوا مطار صنعاء على متن طائرة قادمة من مسقط، دون أن يتم اتخاذ إجراءات صحية وقائية.
ظهور أعراض على عائدين من إيران
والخميس 19 مارس 2020، أدخلت المليشيا الحوثية، 15 شخصًا الحجر الصحي، بعد أن ظهرت عليهم أعراض فيروس كورونا المستجد.
وقالت مصادر طبية في محافظة صعدة شمالي اليمن، إن أعراض فيروس كورونا ظهرت بوضوح عليهم، فتم نقلهم إلى فندق الرشيد في مركز المحافظة، والتحفظ عليهم، كحجر صحي، لكنه لم يتم الكشف عن مصيرهم حتى الان، وسط أنباء تفيد عن وفاتهم جميعًا.
وأوضحت المصادر، أن الـ15 شخصًا الذين ظهرت عليهم أعراض فيروس كورونا هم من أبناء منطقة ضحيان التابعة لمحافظة، صعدة، ومن الأشخاص المبتعثين إلى إيران، والعائدين منها ضمن الـ172 شخصًا خلال الأيام الماضية.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *