الأربعاء , 20 يونيو 2018
أخبار عاجلة
img-20180322-wa0001

خاص: إنهيار حكومة الفساد.. إستقالات بالجملة في حكومة بن دغر

 

الواقع الجديد” الخميس 22 مارس 2018

خاص/ الواقع الجديد

بعد فشلهم وعجزهم عن تقديم أي شيء غير الفساد ومحاولة ايقاض الفتنة، تسابق بعض الوزراء في حكومة الشرعية التي يرأسها الدكتور أحمد عبيد بن دغر بإطلاق تصريحات إعلامية استباقية ضد التحالف العربي، موجهين سهامهم ومبررين فشلهم بتلك التصريحات الكاذبة التي تستهدف دولة الإمارات العربية الشقيقة، ومتنكرين لما قدمته من دور كبير عسكري و لوجستي وإنساني ضمن مشاركتها في تحالف دعم الشرعية في اليمن، ودولة الإمارات هي الدولة الفاعلة إلى جانب المملكة العربية السعودية في محاربة الميلشيات الحوثية وشركائهم وداعميهم الإيرانيين .

وزراء الفشل والفساد في حكومة بن دغر حاولوا اتّباع تصريحاتهم الاستباقية ضد دول التحالف العربي الضغط بتقديم استقالاتهم معتبرين ذلك فيتو يجب أن يستخدم في هذه الفترة التي شعروا فيها أن نهاية فسادهم الحتمي أوشك حد النهاية، متناسين أنهم عملاء مع قطر وكل ماعملوه طيلة فترة بقائهم في حكومة الفساد كان بمثابة تخابر لصالح الطرف الآخر لن يجني منه التحالف العربي والشرعية سوى عرقلة عملية التحرير في المحافظات الشمالية وإطالة عمر الحرب وكان عبارة عن ممثلين يؤدون أدوار مسرحية لنهب التحالف مادياً وعسكرياً حتى أوشكت البلاد دخولها في كارثة إنسانية لم يشهد لها مثيل عالم الألفية الثانية .

لقد توقع الرئيس هادي والتحالف العربي أن يصدر من أولئك الوزراء أكثر بكثير مما أدلوا به عبر المحطات الفضائية ذات التمويل الإخواني القطري.

لا عزاء لمثل الصيادي والجبواني وجباري والميسري وكثير ممن يعملوا إلى جانب الرئيس هادي سوى كانوا في الحكومة أو في مكتب الرئاسة، جميعهم خريجي مدرسة واحدة ذات ثقافة عفاشية فاسدة فلا نستغرب لتصريحاتهم وماخفي كان أعظم، وعلى دول التحالف أن تعي الدرس وتقتنع بما شهادته بأم أعينها وسمعته بأذانها ويدركوا من هو الشريك الحقيقي الذي وقف مع التحالف في الحرب منذُ اندلاع عاصفة الحزم.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *