الأحد , 13 يونيو 2021
280px-socotra_dragon_tree

خاص.. الحياة تعود لطبيعتها بمحافظة سقطرى وانباء تتحدث عن فرار المحافظ محروس الى سلطنة عمان

 

“الواقع الجديد” الأحد 21 يونيو 2020 / خاص

 
عادت الحياة لطبيعتها الى محافظة ارخبيل سقطرى بعد ان تم تطهيرها من مليشيات حزب الاصلاح الاخواني بقيادة المدعو محروس الذي عاث فساداً وتنكيلاً بأبناء الجزيره وحولها لوكر للجماعات المتطرفة ودعم أنشطة التهريب بمختلف انواعه واشكاله من والى القرن الأفريقي والاضرار بالأمن والسلم الدولي وحركة الملاحه في بحر العرب الذي تتوسطه جزيرة سقطرى.

 

وأكدت مصادر موثوقه بمحافظة المهرة أن المدعو محروس وصل لمحافظة المهره ليشق طريقه ويتم تهريبه الى سلطنة عمان بعد أن وصل على متن قارب صيد قادما من سقطرى  ومن ثم توجه الى سلطنة عمان عبر منفذ صرفيت، وأكدت نفس المصادر أن اتصالات مكثفه اجرتها جهات اخوانية وقطرية وتركيه في سبيل تهريب المدعو محروس الى سلطنة عمان ولتنفيذ مخطط مدعوم من خارج البلد وخلق القلاقل والبلبله وانشاء غرف ومطابخ اعلاميه ضد التحالف العربي والادارة الذاتيه للمجلس الانتقالي الجنوبي ونالت جزيرة سقطرى نصيباً منه.

 

الى ذلك عادت الحياه لطبيعتها بمحافظة سقطرى وشرعت القيادة المحلية للمجلس الانتقالي في المحافظة الى اعلان الادارة الذاتيه وتسيير اعمال المحافظة وتطبيق اعراف واحكام الإدارة الذاتية من خلال سلسلة من اللقاءات والاجتماعات التي ترأسها رئيس المجلس الانتقالي رافت ابراهيم الثقلي مع قيادات عسكرية وأمنية وأدارية في المحافظة لمناقشة تطبيع الحياة واستئناف العمل في كافة قطاعات ومؤسسات الدولة وبما يلبي رغبة المجتمع السقطري في العيش والتنميه والامن والاستقرار.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *