الأربعاء , 21 نوفمبر 2018
أخبار عاجلة
img-20180213-wa0006

محافظ البحسني ينعي الشخصية الوطنية والسياسية المناضل الكبير عبدالله صالح البار

(( الواقع الجديد)) الثلاثاء 13 فبراير 2018 / المكلا

 

نعى محافظ حضرموت قائد المنطقة العسكرية الثانية اللواء الركن فرج سالمين البحسني وفاة الشخصية الوطنية والسياسية المناضل الكبير عبدالله صالح البار الذي وافاه الاجل اليوم بالمكلا.

 

 

جاء فيها :

 

 

( بقلوب مؤمنة بقضاء الله وقدره تنعي قيادة السلطة المحلية بحضرموت وفاة الشخصية الوطنية والسياسية المناضل الكبير الاستاذ عبدالله صالح البار  الذي وافاه الاجل يومنا هذا الاثنين بمدينة المكلا بعد معاناة مع المرض  .

 

 

ان حضرموت والوطن خسر برحيل المناضل الكبير الاستاذ عبدالله البار مناضلا فذا ووطنيا غيورا خدم وطنه واخلص له .

 

 

لقد مثل المناضل عبدالله صالح البار نقطة مضيئة في التاريخ النضالي للوطن واخلص في اداء المهام التي تبوأها وآخرها نائبا لرئيس مجلس الشورى .

 

 

وبهذا تتقدم قيادة السلطة المحلية بحضرموت وقيادة المنطقة العسكرية الثانية وابناء المحافظة كافة في الداخل والخارج بخالص العزاء وعظيم المواساة لاسرة وذوي فقيد الوطن الكبير المناضل الاستاذ عبدالله صالح البار،  سائلين المولى تعالى ان يتغمده بواسع الرحمة والمغفرة ويسكنه فسيح جناته ويلهم اهله وذويه الصبر والسلوان .

 

انا لله وانا اليه راجعون)

 

 

تجدر الاشارة الى ان فقيد الوطن المناضل الاستاذ عبدالله صالح البار،  ولد ونشأ في مدينة المكلا، وفيها درس المرحلة الابتدائية، ثم انتقل إلى مدينة (غيل باوزير) ، فدرس فيها المرحلة المتوسطة، ثم انتقل إلى مدينة عدن ، والتحق بكلية عدن ، وتخرج منها عام 1964م، ثم ابتعث دراسيًًّا إلى بغداد، وتخرج من كلية العلوم بجامعة بغداد عام 1967م.

 

 

تعين عام 1964م مدرسًا في إحدى مدارس مدينة المكلا، ثم محافظًا لمحافظة حضرموت عام 1976م، ثم نائبًا لوزير الثقافة والسياحة في مدينة عدن عام 1984م، ثم أمين عام المجلس الاستشاري عام 1996م، ثم نائبًا لرئيس مجلس الشورى عام 2000م.

 

 

وفي المجال الحزبي تعيّن عام 1964م المسئول التنظيمي الأول لتنظيم (الجبهة القومية) في محافظة حضرموت، ثم عضو اللجنة المركزية لهذا التنظيم عام 1972م، ثم عضو المكتب السياسي عام 1975م، ثم عضو اللجنة المركزية لتنظيم الحزب الاشتراكي اليمني عام 1985م، ثم عضو المكتب السياسي في العام التالي ، ثم عضو اللجنة الدائمة ، ونائب رئيس اللجنة التنظيمية في حزب المؤتمر الشعبي العام عام 1991م، ثم عضو اللجنة العامة، ورئيس الدائرة التنظيمية في الحزب نفسه عام 1994م، ثم أمينًا عامًًّا مساعدًا للحزب عام 1995م، ثم عضو اللجنة الدائمة عام 1999م، ثم نائب رئيس الهيئة الشوروية عام 2006م.

 

 

حضر عددًا من المؤتمرات في كلٍّ من: كوريا الجنوبية، وسوريا، والإمارات العربية المتحدة، ومنح عددًا من الأوسمة؛ منها: وسام (الاستقلال) من الدرجة الأولى عام 1994م، ووسام الصداقة مع الشعوب من مجلس الدولة في جمهورية كوبا  عام 1998م .

 

 

رحم الله المناضل الاستاذ عبدالله صالح البار واسكنه فسيح جناته،  والهم اهله وذويه الصبر والسلوان .

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *