الأربعاء , 19 يناير 2022
3DbafNA4-1.jpg

صالح باراس: السلطة لا تتظاهر الا اذا فشلت!!! فتظاهرها ضد دستور شرعيتها،

“الواقع الجديد” الأحد 28 نوفمبر 2021م/ مقال للكاتب/ صالح علي الدويل باراس

تحاول سلطة الاخوان في شبوة حشد مظاهرات ردا على الحراك المجتمعي الرافض لها ومما يتسرّب من اخبار انها مازالت تحاول مع مدراء العموم وهي محاولات يائسة سواء تمت ام لا وهي تراهن على حجم النازحين في عتق وتصويره بانه حشد شبواني موالي لها !! .

السلطة لا تتظاهر الا اذا فشلت!!! فتظاهرها ضد دستور شرعيتها، تظاهرها قمع لايختلف عن قمع معتقلاتها او اطلاق النار على المظاهرات الرافضة لها او مهاجمة القرى بكافة الاسلحة وهي آمنة بتهمة انه يمكن ان تخرج فيها مظاهرة سلمية معارضة للسلطة!!! تظاهرها احتواء وتزوير لحق معارضتها في التظاهر او الاعتصام .

دساتير العالم ومنها دستورهم تعطي حق التظاهر والاعتصامات للمعارضة وليس للسلطة فما معنى ان تتظاهر السلطة او تعتصم !!؟، تظاهر واعتصم “عفاش” وهو سلطة وفشل وانتصرت صنعاء وهضبتها لموروثها الطائفي!!! ، وتظاهر “ترامب ” وفشل وانتصرت امريكا لموروثها الديمقراطي !! تظاهرهم يعني فشل التمكين في شبوة!! .

تظاهرهم لتزوير وقمع ارادة الناس ، ويؤكد عدم قبولهم ويريدون ان تنزلق المحافظة الى صراع مهما كانت نتائجه لبقائهم بعد ان فشلت في احتواء المحافظة “ببروباغندا” التنمية والامن ، الامن الذي لم يستجلب قاتلا من وسط عتق فاحتكمت قبيلته “بالمحدش والمربع” بينما لو علموا بمظاهرة مشروع التحرير والاستقلال في قرية نائية استفروا كل مليشياتهم تقتل وترهب وتعتقل اي انه امن لامنها وليس لامن المواطن!! .

الان تواجه رفضا من قطاعات مجتمعية تحت دستورها ويخاطب شرعيتها ، فهل تتظاهر ضد دستورها ؟ لا معنى لمظاهراتها الا ذلك وهو يؤكد ان التمكين الاخواني لايرى في الدساتير او اية مواثيق الا قنطرة للوصول للحكم ولو كان حكما محليا لمحافظة .

احتل الحوثي بيحان بما يشبه النزهة اين ردة فعلها حتى الان!! ؟ أليست سلطة مسؤولة!!؟ لا شيء ، لم تستطع ان تحشد الناس في المحافظة لمواجهته لماذا!!؟ لعدم ثقتهم بها
ان كرامتها ليست في حشد المظاهرات لها وفي قمع سلمية الشارع الشبواني الرافض لها.

الكرامة ان تواجه العدو وتحرر الارض التي سلبها وهي ذليلة حينها لن يتظاهر احد ضدها لانها استعادة كرامتها وكرامة المحافظة اما تغييب وعي شبوة بالتظاهرات الملفقة الداعمة لها فليس من الكرامة في شيء .

تتظاهر السلطة لاشاعة الاضطرابات والانقسامات فهي وسيلة راهانها لعل قطاعات مجتمعيةتدافع عنهم فحين تظاهروا في شارع التغيير الاخواني في صنعاء تظاهر عفاش في السبعين وكانت النتيجة ان انسحبوا عن استحقاقهم امام انقلاب الحوثي بحجة انهم ليسوا دولة ، فكيف سيصيرون دولة في محلية شبوة لمنع المظاهرات والاعتصامات مع ان الشرعية هي هي!!؟

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.